بنك سورية الدولي الإسلامي يقيم دورة نوعية لموظفيه في عمليات التجارة الدولية

أقام بنك سورية الدولي الإسلامي دورة تدريبية نوعية لموظفيه حول عمليات التجارة الدولية المصرفية شارك فيها أكثر من 60 موظفاً من مختلف إدارات وفروع البنك، ويأتي ذلك في إطار حرص البنك على إحاطة موظفيه بأحدث المتغيرات والمستجدات الخاصة بالقوائم والأنظمة ذات الصلة بالتجارة الدولية.

وتناولت الدورة التدريبية التي استمرت أربعة أيام العديد من المحاور المصرفية المهمة في عمليات التجارة الدولية وقدم المحاضر حالات عملية في الإعتمادات المستندية والكفالات المصرفية وخطابات الضمان وتعرض إلى طريقة حل المشاكل مع البنوك المراسلة الأجنبية المتعلقة بخطابات الضمان المقابلة والمخاطر التي يمكن أن تتعرض لها البنوك في الاعتمادات المستندية بكافة أنواعها والتحكيم في حال النزاعات الناتجة عن الاعتمادات المستندية وخطابات الضمان وغيرها الكثير من المعلومات التي أغنت الدورة التي تعد الأولى من نوعها في سورية قدمها الأستاذ المستشار جاك صابونجي وهو الخبير الدولي في شؤون التجارة الدولية والعمل المصرفي على مستوى المنطقة وهو عضو في غرفة التجارة الدولية ويملك أكثر من 50 عاماً خبرة في مجال التجارة الدولية.

وأشار السيد عبد القادر الدويك الرئيس التنفيذي لبنك سورية الدولي الإسلامي إلى أن الهدف من إقامة هذا النوع من الدورات هو مواكبة التطور السريع والمستمر الذي تشهده الصناعة المصرفية، وتلبية لطموحات العملاء وتطلعاتهم مؤكداً أن هذه الدورات التدريبية ترتكز على إستراتيجية البنك التي تضع العملاء في المقام الأول من الأهمية بهدف حصولهم على أفضل مستوى للخدمة.

وأكد الدويك على أن البنك يؤمن بأهمية الكوادر البشرية في أي شركة تسعى لتحقيق أهدافها، وأن التدريب يعتبر خياراً استراتيجياً للبنك لأنه يتطلع دائماً الى إعداد كوادر بشرية قادرة على تلبية حاجات العمل وتقديم الخدمة المصرفية الأفضل.